• ×
  • تسجيل

الجمعة 21 محرم 1441 / 20 سبتمبر 2019 اخر تحديث : منذ 6 ساعة

قائمة

بالأرقام.. الصراع قائم.. كيف يتوج الأهلي أو الزمالك بلقب الدوري؟

بواسطة : omahmed212
 0  0  55
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
مجلة الدورى الرياضية عدد قليل من المباريات متبقي في عمر الدوري المصري الممتاز، بعدما انتهت مواجهات الجولة 34 والأخيرة لعدد من الأندية.

صراع الهروب من الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية حُسم بالفعل، بعدما تأكد رحيل الثلاثي بتروجيت، الداخلية والنجوم عن البطولة الممتازة في مصر.

إلا أن صراع التتويج باللقب ما زال مستمر بين الأهلي متصدر الترتيب حاليًا، والزمالك الذي يحل في المركز الثالث، لكن آمال الأخير تظل قائمة حتى الجولة الأخيرة.

الأهلي يتربع على الصدارة برصيد 74 نقطة من 32 مباراة، بينما يحل الزمالك ثالثًا برصيد 68 نقطة من 31 مباراة، ويتوسطهما بيراميدز الذي أنهى مبارياته برصيد 70 نقطة.

لوائح لجنة المسابقات الخاصة بترتيب الدوري المصري، تنص على الاحتكام إلى المواجهات المباشرة بين أي فريقين متعادلين في النقاط، ثم فارق الأهداف، فالأهداف المسجلة.

تتويج الأهلي

يتبقى للأهلي مباراتين ستكون أولهما أمام المقاولون العرب، حيث يحتاج الفريق للفوز بها من أجل وضع يد أولى على لقب الدوري المصري برصيد 77 نقطة، قبل خوض اللقاء الأخير.

لقاء الأهلي الأخير في الدوري سيكون ضد الزمالك منافسه المباشر، حيث سيحتاج وقتها إلى التعادل على الأقل من أجل التتويج، وذلك بشرط تحقيق الانتصار على المقاولون.

فوز الأهلي على المقاولون مع تعادله أمام الزمالك سيرفع رصيده إلى 78 نقطة، وهو الرقم الذي يستحيل على الأبيض الوصول إليه.

أما في حال تعثر الأهلي أمام المقاولون سواء بالتعادل أو الخسارة، فإنه سيكون مضطرًا للفوز على الزمالك في اللقاء الختامي من أجل الحفاظ على لقب الدوري.

الأهلي سيصبح رصيده 75 نقطة في حال التعادل مع المقاولون، أو يظل عند 74 نقطة في حال الخسارة، وبالتالي فإنه سيكون مجبرًا على هزيمة الزمالك الذي سيدخل المباراة وقتها بنفس الرصيد حال انتصاره في مواجهتيه السابقتين للقاء الأحمر.

تتويج الزمالك

جاء تعادل الزمالك مع الانتاج الحربي ثم حرس الحدود على التوالي، ليقلص من حظوظ الفريق في التتويج بلقب الدوري، لكن آماله تظل قائمةً أيضًا حتى النهاية.

الزمالك يتبقى له ثلاث مواجهات ستكون أمام الجونة، الإسماعيلي ثم الأهلي في النهاية، إلا أن تحقيقه للفوز في اللقائين السابقين للقمة سيكون الحل الأمثل للاستمراره في المنافسة على اللقب.

فوز الزمالك على الجونة والإسماعيلي سيرفع رصيده إلى 74 نقطة، ليصبح في حاجة للفوز على الأهلي أيضًا في اللقاء الأخير من أجل الفوز بلقب الدوري المصري.

أما في حال التعادل خلال مباراة واحدة أمام الجونة أو الإسماعيلي، مع تحقيق الفوز خلال الثانية، فسيرفع رصيد الفريق إلى 72 نقطة، لتصبح حظوظه قائمة للتتويج ولكن بشرط.

شرط استمرار الزمالك في المنافسة حتى بعد تعادله أمام الجونة أو الإسماعيلي، سيكون خسارة الأهلي أو التعادل مع المقاولون، ليدخل الأبيض لقاء القمة ساعيًا نحو فوز ضروري لتحقيق اللقب بفضل التفوق في المواجهات المباشرة وقتها على الأحمر.

الأمر نفسه ينطبق في حال خسارة الزمالك لمباراة واحدة وتحقيق الفوز في الأخرى أيضًا أمام الجونة والإسماعيلي، حيث سيصبح رصيده وقتها 71 نقطة، ليحتاج لخسارة الأهلي أمام المقاولون العرب، ومن ثم الفوز في القمة من أجل التتويج باللقب.

وفي حال تعثر الزمالك بالتعادل أمام الجونة والإسماعيلي سويًا، ستنهي حظوظه بشكل نهائي في التتويج باللقب بعدما يصبح رصيده 70 نقطة، بفارق 4 نقاط خلف الأهلي -حتى في حال خسارته أمام المقاولون- قبل لقاء القمة الذي سيكون تحصيل حاصل.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )